الاثنين، أكتوبر 29، 2007 على الساعة 15:55


بعد مرور فترة وجيزة عن الفيضانات الأخيرة، بعد أيام قليلة من "تعديل" أسعار المحروقات، بعد مرور أيام قليلة عن الاعلان على تأسيس "النقابة الوطنية للصحفيين التونسين"... ماذا يمكن أن تكون العناوين الرئيسية للصباح الاسبوعي، واحدة من الصحف التونسية القليلة التي تصدر يوم الاثنين؟ طبعا ليس أقل من "ليلة القبض على محمد الجبالي من إيناس" و طبعا الجرائم المثيرة معززة بالصور و كاستينغ سوبر ستار... خبر المحروقات تتم الاشارة اليه بشكل "ملكمت" و اعتذاري في الركن الأسود أقصى الجريدة (بشكل يعزز الشكوك تجاه تصرف الصحافة مع هذا الموضوع و الذي يتميز بنزعة تبريرية عوض الالتجاء للتحليل الموضوعي مثلما أشار الزميل كلاندستينو في تدوينة سابقة على موقع بودورو).... أقول هذا الكلام مع الاشارة الى أن عدد الاثنين الماضي حمل مواد دسمة استحقت التنويه و لو أنها للأسف لم تشغل صدر الصفحة الأولى (عدد اليوم لم يحمل أي شي في الصفحة الاولى أو الصفحات الداخلية).. فهل يجب أن نخمن، كما هي العادة، بأن ذلك أمر استثنائي؟ أم هل يمكن أن نتحلى بتفاؤل أكبر؟ أم هل يجب أن نفسر ذلك بأن هذه "صحيفة إثنين"؟ فهل نستحق أخبار أقل قيمة يوم الاثنين بالذات؟ و بالمناسبة، أسأل للمرة الألف، لماذا تغيب أغلب الصحف اليومية التونسية يوم الاثنين بالذات؟ لماذا تم تقرير (من قرر؟) أن تكون "العطلة الصحفية" (الإعلامية؟) في تونس يوم الاثنين تحديدا؟ و لماذا يجب أن توجد عطلة إعلامية في وقت يبدو فيه ذلك نادرا في دول أخرى (بعض الصحف الدولية العربية تأخذ، كما هو متوقع، الأحد كيوم عطلة... في أقطار عربية أخرى لا تتوقف الصحف البتة كامل أيام الاسبوع وهو حال معظم الصحف اليومية المصرية مثلا)؟

مرسلة بواسطةهيئة تحرير بودورو
التسميات:

هناك 7 تعليقات:

Bechir يقول...

Pour avoir mis une "première" comme celle là, ils ne devraient pas avoir droit à aucune défense...

Cependant, je pense que certains autres faits doivent être notés eux aussi pour avoir une vision complète des choses:

Ils ont mis l'info à propos des carburants en premier lieu dans le site internet et l'on fait suivre d'articles relativement pertinents.

Ils ont aussi, et dans une occasion rare, inversé l'ordre habituel des catégories d'info dans leur site pour que l'info du mariage vienne après les infos sportives qui étaient depuis longtemps mis en dernière place.

al_moudir يقول...

nos pseudo journalistes sont pas seulement le lundi en congé mais aussi pendant les autres jours de la semaine car même si leur journal boudourou sort chaque jour il ne porte que des articles copié collés ou non signés ou des descritptions de crimes et autres intox relatés par leur envoyés régionaux à la con!

Tarek Kahlaoui يقول...

بشير... ملاحظة صحيح.. و الآن السؤال هو: هل هناك نية من قبل رئاسة التحرير لهذا الترتيب؟ في حالة صحة وجود هذه النية: لماذا التفريق بين شكل النسخة الورقية و النسخة الالكترونية؟

المدير: العطلة الرسمية و العطلة الضمنية
:)

Half of my Life يقول...

Ça sert vraiment à quoi que nos journaux paraissent toute la semaine ?? hen?
ils sont déjà en congé toute l'année.. Qu’ils prennent les lundi aussi! Au moins nous économiserons le coût l'importation du papier.. t’es vraiment généreux pour les avoir qualifier « boudourou » !

Bechir يقول...

طارق,

الجواب على السؤال الأول متاعك هو "نعم"ـ

اما مانيش متأكد 100% من الغاية وراء هذا التفريق. صحيح, ما ننجم نكون كتبت التعليق متاعي كان ما كانت عندي فكرة على الغاية هذي. اما طبيعة الفكرة المحتملة هذية تخليني نخير الإحتفاظ بها لنفسي في الوقت الحاضر.

على كل, فما جاجة أنا متأكد منها من خلال ما لمسته من مستوى كتابتك, وهي اللي انت ذكي و نبيه بما فيه الكفاية (وأكثر بياسر) باش تكوّن نفس الفكرة وتتأكد من صحتها زادة.

حاجة أخيرة, أنا نظن اللي جريدة الصباح هي من الجرايد اللي يلزم نقراو اللبّ متاعها و نخليو القشور البرّانية للذبّان. هذا ما يمنعش إنو نتلهاو بالقشور ساعة ساعة ولو من باب تضييع الجرة ليس إلا

;-)

Tarek Kahlaoui يقول...

أهلا بشير... شنوة نختموها بأنا فاهم و انت فاهم و الفاهم يفهم؟
:)

بالمناسبة طبعا نتفق معاك بالنسبة لتقييم الصباح.. لكن فمة غموض كبير... و أحيانا القشور تبدو هي اللب و اللب يولي قشور...

papi يقول...

ظاهري و العلم عند الي يعلم الي العطلة الاسبوعية نهار لثنين هي عطلة المقص و تبعا لذلك يصبح من الطبيعي و العادي و الائق أن تكون عطلة كل مستعملي المقص يوم الاثنين عطل امنة باش متشلقش العباد الي فم مستعملين خارقين لقواعد المقصات و ترسيلهم مهزوزين بمقص