الاثنين، أكتوبر 15، 2007 على الساعة 13:16

بصراحة ما لقيناش حتى تعليق ينجم يصلح لمقال من النوع هذا, لذلك باش نخلّيوكم تتمتعوا يقراءتو مجردة من كل تعليق.

توضيح:
لاحظتوا أنو في شهر رمضان , انخفض نسق مدونة بودورو و لم يتم التصويت للصحف و الصحافيين ذوي الخمسة ملاليم...
و لهنا نرجو من الاخوان المدونين انهم يقدرو حجم المعاناة اللي تعيشها هيأة بودورو , من حيث التعب متاع الصوم و التعب متاع الخدمة و ايذا باش الواحد يزيدها الميزيريا الشديدة متاع درر الصحافة الوطنية يولي ياسر علينا و يحتمل يولي مزيج و كوكتال متفجّر و مثير للغثيان .
و نحبو ا نوجهو تحية لزملائنا و إخواننا من عمال ديوان التطهير و رافعي القمامة اللي فرضت عليهم طبيعة العمل تحمل ظروف معيّنة وهي أمور ولات مفهومة و مجربة لدى هيأة المدونة من خلال تناولها للمقالات الدوروية.

مرسلة بواسطةهيئة تحرير بودورو
التسميات:

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

n'importe quoi

generation tunezine يقول...

c'est toujours la même mascarade de la part des journaux tunisiens.

غير معرف يقول...

c'est du pur boudourou concentré extra...

habib يقول...

je suis tombé tout a fait par hasard sur un article portant mon nom et publié à al chourouk le 13 octobre 2007.C'est avec amertume et beaucoup de douleur que je vous informe que je ne suis pas l'auteur de cette merde.HABIB MISSAOUI